أهم النصائح: ماذا تفعل عندما يستضيفك أحد الأصدقاء على الغداء؟


 

يسبب اختلافك أحياناً الشعور بالعزلة . من الممكن عندما تقوم بتغيير نظامك الغذائي لتحسين صحتك أن تجد نفسك تأكل أشياءاً مختلفة تماماً عما تأكله عائلتك و أصدقاءك. بالرغم من أنك ستجد بعض الأشخاص ممن حولك سعداء للغاية لرؤيتك تحقق تغييرات إيجابية في حياتك، ستجد أيضا آخرين ممن يقولون لك أشياءاً لا تشعرك بالراحة.

نحن نعلم كم تشعرك تلك التصرفات بشعور سيء، لذلك قد تساعدك بعض هذه الإرشادات على تثبيت موقفك وقراراتك الصحية في المواقف والمناسبات الاجتماعية المختلفة.

9O2A3071.jpg

١- أعط الملاحظات : قم بإعلام من يقوم باستضافتك أنك تتبع نظام صحي جديد لأسباب صحية. سيكون من المفيد أن تخبرهم أنك لا تتوقع أن يقوموا بتغيير خططهم أو بتغيير قائمة الطعام، وبما أنك لن تأكل أي طعام غير نباتي فيسعدك أن تحضر معك بعض الطعام النباتي حتى يتشاركُه الجميع. مُعالجتك لهذا الموضوع من البداية لن يقوم فقط بإعفاء مستضيفك من الحرج، لكنه يعفيك أيضاً من التعاطي مع مغريات الطعام الأخرى 

٢- بالأفعال لا الأقوال : تجنب الحكم على الآخرين لاتباعهم خيارات طعام أخرى. ما يأكله الناس يعد أمراً خاصاً و شخصياً جداً. على الرغم من ذلك يقوم الناس بطرح وجهات نظرهم و آراءهم الحادة حول الطعام طوال الوقت، لذلك ستشعر بالحماسة لتخبر الجميع عما تعلمته عن هذا النظام و كيف تحسنت صحتك لاتباعه.. من الأفضل أن تدعهم ببساطة يشاهدوا بأنفسهم و يلاحظوا التغييرات التي تختبرها 

٣- كن صادقاً و منفتحاً: مما لا شك فيه أن في النهاية سوف يشعر المحيطون بك بالفضول. شارك من حولك بالمعرفة و المصادر عندما يسألونك عن النظام الغذائي الذي تتبعه، و كن صادقاً حول رحلتك و ما شعرت به من صعوبات 

٤- امتلك أسبابك الخاصة : عندما يقوم من حولك بالضغط عليك لتأكل شيئاً لا ترغب فيه أو يخالف نظامك الغذائي فمن الجيد عندها شرح أسبابك التي تمنعك ببساطة من تناول هذا الطعام. عليك أن تشرح لهم قرارك أنت وأخصائي التغذية الخاص بك أو طبيبك بالتركيز على نظام غذائي نباتي كامل للتخلص من الآثار السلبية لمرض أو حالة معينة. عادة ما يثير هذا اهتمام الناس و يصبح النظام الغذائي الذي تتبعه مثيراً للإعجاب خاصة عندما تخبرهم أنك أصبحت بالفعل تشعر شعوراً أفضل بسببه 

٥- استمع و تعاطف : عندما يتحدى أحدهم اختياراتك الغذائية، تجنب تماماً إغراء الدفاع عن نفسك. عادة من يكون أفضل أن تستمع له أولاً و تعيد التفكير إذا ما كنت تشعر في أحد الأيام بنفس شعوره. أخبره بأن لديك أيضاً بعض المخاوف بالرغم من أن هذا النظام يساعد بالفعل على تخطي تحدٍ معين و أنك تشعر بشعور أفضل إجمالاً. ذكر نفسك دوماً أنه لا بأس أن تشعر أنك مختلف عن الآخرين! فأنت تقوم بأفضل الخيارات من أجل صحة أفضل، فلا تتنازل عن رحلتك لصحة أفضل لتسعد الآخرين أو تشعرهم بالراحة